وحدة الرنين المغناطيسي المفتوح
image1
 
 image2
 
image3
 
image4
 
image5
 
image6
 
 
zoom
اضغط على الصور لتراها بحجمها الأصلى
 
 
 

تقنية وطبيعة الفحص: 

هى تقنية طبية أثبتت أهميتها القصوى في تشخيص عدد لا حصر له من الحالات، لجميع أجزاء الجسم، مثل المخ، وتشخيص الأورام، وفحص القلب والأوعية الدموية، إلى جانب إصابات العظام، والأذن الداخلية، والعمود الفقري، والثدي، والحوض، والجهاز التناسلي، وكذلك المسالك البولية.
وتتميز هذه الوسيلة كونها فريدة في التصوير الطبي حيث أنها لا تعتمد على الأشعة ولكن على موجات راديوية تحت مجال مغناطيسي قوي ليتم معالجتها بواسطة الكمبيوتر للحصول على صور واضحة المعالم وفائقة الدقة عن أي وسيلة تشخيص أخرى.

مميزات الرنين المغناطيسي المفتوح:

  • عدم إحساس المريض بالاختناق، حيث أننا نستخدم أحدث التقنيات لراحة المريض.
  • يصلح هذا الفحص للحوامل والأطفال وكبار السن وكل من يعاني فوبيا الأماكن المغلقة.
  • نستخدم أجود أنواع الصبغة لإجراء الفحص؛ ولا يترك أية أعراض جانبية.
  • يمكن إعطاء صورة من الفحص للمريض على اسطوانة.

التحضيرات اللازمة قبل الفحص:

  • إزالة أية معادن يرتديها المريض ( الحلي، والخواتم والاكسسوارات – ما عدا الذهب)، كما يراعى تجنب الملابس التى تحتوى على أزرار أو سحابات معدنية.
  • على المريض إبلاغ الطبيب المسئول فى حالة إجراءه أي عملية في وقت سابق، أو تركيب أي قطع معدنية داخل جسده (كالمسامير والشرائح).
  • يصوم المريض قبل إجراءه فحص المرارة.
  • لضمان أدق النتائج والحصول على أفضل تشخيص، يجب على المريض إحضار أي فحوصات سابقة لعرضها على الطبيب المشخص.

أثناء الفحص:

  •  لا يشعر المريض بأي شيء إلا ببعض الأصوات العالية فقط.
  • لضمان صحة الفحص، يُراعى عدم الحركة أثناء إجراء الفحص.
  • لا ينتج عن الفحص أية أعراض جانبية.

مدة الفحص:

يستغرق هذا الفحص مدة تتراوح ما بين 15 إلى 25 دقيقة.

محظورات الفحص:

يحظر إجراء فحص الرنين المغناطيسي على المرضى الذين يستخدمون أجهزة تنظيم ضربات القلب أو بعد تركيب دعامات معدنية للشرايين
image7 image8 image9 image10 image11 image12 image13 image614
image9 image10 image11 image12 image13 image14 image15 image16